الخبير الحقوقي القرعان يشير إلى إمكانية مسائلة مدمري مسجد النوري في الموصل وناشد الهئيات الدولية
التعليقات : 0
بتـاريخ : 29 يونيو 2017
بقـلم: drhaytham

2017/6/23 —المكتب الاعلامي 

أدان رئيس المنظمه الدبلوماسية العالميه لحقوق الإنسان في جميع مكاتبها من  تدمير مسجد النوري ومئذنته الحدباء في مدينة الموصل العراقية يوم الأربعاء 21 من حزيران /يونيو.

ووصف هذا التدمير بالهجوم على التراث الديني والثقافي للشعب العراقي – والعالم أجمع، مشيرا إلى إمكانية مسائلة  مرتكبيه أمام المحكمة الجنائية الدولية كما يحصل في قضية تمبكت بمالي.
وحيث استنكر ما يتم في هذه الانتهاكات التي لا تمت الى البشريه بجميع الطوائف والاديان بغض النظر عن اينما يتم الانتهاك في الاماكن الدينية وحيث 
"تشير التقارير إلى أن المسجد تم تفجيره عمدا من قبل تنظيم داعش فيما كانت قوات الأمن العراقية تقترب من الموقع. هذا التدمير هو الأخير في سلسلة طويلة من هذه الأعمال الفظيعة التي يرتكبها داعش، والتي استهدفت مواقع دينية بارزة، بما فيها الكنائس والمساجد والأضرحة والمقابر."

وأكدالخبير الحقوقي الدكتور القرعان أن القانون الإنساني الدولي يحظر مثل هذه الأعمال، كما أن الجناة الذين يستهدفون هذه الأماكن في الوقت الذي يدركون فيه

طابعها الديني والتاريخي وناشد الهئيات الدوليه للتدخل والمسائله و مسائلتهم واعتبارهم مجرمي حرب وتعتبر من  جرائم الحرب، كما هو الحال في قضية تمبكتو الرائدة في المحكمة الجنائية الدولية.

قيم الخبر :

انشر الخبر على :

شارك برأيكك و اكتب تعليقك

إكتب تعليقك

يجب أن تسجل دخولك لكتابة تعليق.

عدد المواضيع: 93

عدد التعليقات: 0

المنظمة الدبلوماسية العالمية هي منظمة دولية مسجله تحت رقم ^1437905-NGO^
 
العربيةEnglishFrançaisItalianoEspañolУкраїнська
This site is protected by Eng Mohammed Kher ALkhawaldeh