القانون الدولي العام

القانون الدولي العام 

بسم الله الرحمن الرحيم. الحمد لله رب العالمين,والصلاة و السلام على رسول الله، وعلى أصحابه ومن ولاه، اللهم لا سهلا الا ما جعلته سهلا، اللهم لا علم لنا الا ما علمتنا انك أنت العليم الحكيم.

أما بعد: ان العلاقات بين الدول بتنافسها، صراعها، تعاونها و تضامنها لابد أن تنزوي تحت مضلة قانونية من أجل تنضيم علاقاتها سواء تمتعا بالحقوق أو تحملا للواجبات. هكذا فالقانون الدولي هو القانون المنضم لهذه العلاقات الدولية سواء كان خاصا أو عاما.وتتجلى أهمية تدريس القانون الدولي العام من خلال تنمية الملكات القانونية و ذلك عن طريق الأطلاع على مفهوم النطاق الدولي طبقا لقواعد و أحكام هذا القانون و المجال الذي تمارس فيه الدولة نشاطها. و على هذا الأساس لا بد التطرق بشكل مختصر:

-تطور التاريخي للقانون الدولي العام -تعريف القانون الدولي العام -مصادر القاون الدولي العام -أشخاص القانون الدولي العام.

ّ*تطور التاريخي للقانون الدولي العام: لقد عرف القانون الدولي مراحل تاريخية منذ العصور القديمة حيث كانت هناك علاقات بين (الحضارات القديمة)فقد أرتبطت بابل بأشور و عقد رمسيس الثاني بملك الحيثيين 1292 قبل الميلاد و (الحضارات اليونانية)بين مدن اليونانية مماأنشأ قواعد قانونية و (الحضارات الرومانية) من خلال قانون الشعوب. كما أن القانون الدولي سادة في القرون الوسطى من خلال المجتمع الإسلامي و المجتمع الاوربي لكن ما ساهم في ترسيخ المبادئ الأولى الأساسية لهذا القانون معاهدة و ستفالي حيث يعتبرونها عهد ميلاد القانون الدولي المعاصر, من سماته في هذه المرحلة السلمية-التنضيمية-العالمية-الشمولية-التنوع-النسبية.

  • تعريف القانون الدولي العام:

لقد كان القانون الدولي العام منذ معاهدة وستفالي يعرف على أنه مجموعة من القواعد التي تعين حقوق الدول وواجبتها في علاقاتها المتبادلة، غير أن هذا التعريف و ان كان سليما لاشك فأنه يبقى ضيقاذلك أن العلاقات الدولية في عصرنا الحالي لا تقتصر على الدول فقط فهناك المنظمات الحكومية و الكيانات المتقاربة للدول كالفاتيكان.لذلك ثم أعطاء تعريف و اسع هو(مجموعة القواعد التي تنظم علاقات المجتمع الدولي، خصوصا الدول و المنظمات الدولية الحكومية باعتبارها أشخاصا رئيسية مخاطبة بالقواعد القانونية الدولية).

  • مصادر القاون الدولي العام:

تتعدد مصادر القانون الدولي العام يمكن تقسيمها الى (مصادر اتفاقية)وهي المعاهدات وهي اتفاق يهدف الى احداث أثر قانوني والمعاهدات تتطلق عادة على الاتفاق يغلب عليه الطابع السياسي هناك تسميات أخرى فنجدالاتفاقية و العهدأوالميثاق و النظام الأساسي و البروتوكول (المصادر غير الاتفاقية)تتمثل في العرف الدولي وهو مجموعة القواعد التي تنشأفي المجتمع الدولي بسبب تكرار الدول لها لمدة طويلة الى حد الاعتقاد بألزاميتها والعرف بمثابة قانون غير مكتوب. (المصادر المكملة)تتجلى في المبادئ العامة للقانون وهي مجموعة من المبادئ تستنذ إليها وتقرها معضم الأنظمة القانونية لمختلف الأمم.من أمثلة عن بعضها -العقد شريعة المتعاقدين-احترام حق الدفاع. (المصادر الأحتياطية)وهي أحكام المحاكم و الفقه الدولي، حكام المحاكم مجموعة قرارت والاحكام التي تصدرها مختلف الهيئات القضائية و التحكيمية الدولية.الفقة الدولي أقوال فقهاء القانون العام، كماأن هناك مصدر آخر (التصرفات الأنفرادية)هي اظهار من واجب واحد لارادة أحد الأشخاص القانونيين الدوليين لم يلبث أن يترتب عنه أثر قانوني من أمثلة هذه التصرفات -الاشعاروتبليغ-الاعتراف-التعهد-الاحتجاج-التخلي.

  • أشخاص القانون الدولي العام:

أشخاص القانون الدولي العام هم المخاطبون بالقواعد القانونية الدولية, على رأسهم الدولة كشخص رئيسي في القانون الدولي ثم هناك المنضمات الدولية.

  • الدولة : يمكن تعريفها على أنها جماعة بشرية تقيم بصفة دائمة ومستقرة في اقليم معين وتخضع لسلطة تمثلها على المستوى الخارجي.اذن تتكون الدولة من الشعب/الاقليم/السلطة الحاكمة.

اشكال الدول:هناك (الدولة البسيطة)التي تنفرد بإدارة شأونهاالداخلية والخارجية سلطة واحدة والغالبية العضمى من دول العالم دول بسيط. ثم (الدولة المركبة)تتكون باتحاد أكثر من دولة أو ولاية مستقلة بشؤونها مع وجود رابطة الخضوع لسلطة حكومة مشتركة أو تحت رئيس واحد. حقوق الدول:-حق البقاء-حق الحرية والاستقلال-حق المساواة-حق الاحترام المتبادل.واجبات الدول:-واجب تسوية المنازعات الدولية بالطرق السلمية-واجب تقديم المساعدة الأمم المتحدة-واجب عدم التدخل في شؤون الدول-واجب احترام حقوق الإنسان. مسؤلية الدولية:عند وجود ضرر لحق بدولة ما نتيجة فعل غير مشروع,حالاتها:مسؤلية تعاقدية عند الاخلال بما تلتزم به الدولة، المسؤلية التقصيرية عن أعمل إحدى سلطاتها التشريعية أو القضائية أو التنفيدية.ينتج عن المسؤلية التقصيرية-الترضية-التعويض العيني-التعويض المادي.

  • المنظمات الدولية:يمكن تعريفها عار أنها ذات هيئات دائمة تنشأ نتيجة اتفاق بين مجموعة أشخاص القانون الدولي لتحقق أهداف مشتركة.

تتميز بالديمومة و الاتفاق و الشخصية القانونية الدولية، هناك منضمات دولية من حيث امتدادها الجغرافي ذات الصبغة العالمية أو الاقليمية، ومنظمات من حيث موضوعها هناك منظمات مختصة في موضوع معين وهناك من يشمل نشاطها مواضيع عديدة كمنضمة الأمم المتحدة، ثم من حيث سلطاتهاهناك منظمات لديها خصوصية اتخاد القرارات و فرضها على الجميع و هناك منضمات تتميز باتخاد التوصيات التي لا تلزم الدول في تنفيذها.

قيم الخبر :

انشر الخبر على :

شارك برأيكك و اكتب تعليقك

التعليقات مغلقة.

عدد المواضيع: 106

عدد التعليقات: 0

المنظمة الدبلوماسية العالمية هي منظمة دولية مسجله تحت رقم ^1437905-NGO^
 
العربيةEnglishFrançaisItalianoEspañolУкраїнська
This site is protected by Eng Mohammed Kher ALkhawaldeh